محليات

والد الطالبة الجامعية المقتولة يروي تفاصيل المكالمة الأخيرة مع ابنته

23, حزيران, 2022 05:32 م

أخبار حياة - أكد والد الطالبة الجامعية "إيمان" التي قتلت ظهر الخميس متأثرة بعيار ناري أمام إحدى الجامعات في شمال العاصمة عمان،أن القاتل ما زال مجهول في الوقت الذي تقوم به الأجهزة الأمنية بالبحث عنه.

ويروي مفيد ارشيد تفاصيل المكالمة الاخيرة التي جمعته مع ابنته،وكان مفادها أن الطالبة المقتولة ابلغت والدها عند الساعة ال10 صباحا بانهاء امتحانها، فاخبرها أن شقيقها سيكون عندها بعد نصف ساعة.

وبين ارشيد أنه تلقى اتصالا هاتفيا ابلغ فيه أن ابنته في المستشفى وتوجه إليها على الفور، فوجدها متوفاة.

وطالب ارشيد خلال حديثه مع "حياة اف ام" باعدام المتسبب بوفاة ابنته أيّاً كان،متسائلاً عن كيفية دخول مسلح للجامعة وتصويب الرصاصات نحو ابنته وقتلها والفرار من المكان،محملا الجامعة مسؤلية ما حصل،قائلاً :أين الأمن الجامعي؟.

وتساءل والد ايمان: "بأي ذنب قتلت؟، ماذا فعلت؟"، مؤكدا أن ما حدث هو ظلم وقع عليها .

وتابع :"ربيت بنتي بالساعة الثانية تروح عبث والله حرام،وهذا ظلم".


الأمن العام أكد أن  التحقيق في مقتل الطالبة الجامعية والبحث عن القاتل ما زال جاريا ،داعياً الجميع عدم نشر وتداول اية اخبار غير موثوقة تتعلق بالقضية  ، وسنضع الراي العام بمجريات التحقيق اولا باول.

بدوره دعا الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام الجميع  لعدم تناقل وتداول اية اخبار ومعلومات غير موثوقة ومن غير مصادرها الرسمية  بما يتعلق بحادثة مقتل الطالبة الجامعية .

واكد ان تناقل وتداول مثل تلك الاخبار يتسبب بأثار سلبية بحق الضحية وذويها لافتا ان التحقيق في القضية ما زال مستمرا والبحث عن القاتل مستمرا .

وأشار إلى ان مديرية الاعلام والشرطة المجتمعية تواكب التحقيق الجاري في القضية وستقوم بنشر مجرياته اولا باول ولحين احالة القضية للجهات القضائية.


ابقَ على تواصل

مقالات مختارة