محليات

وزير مياه أسبق: مشكلة المياه إدارية قبل كل شيء

23, حزيران, 2022 01:10 م

أخبار حياة- عبدالله الشيخ - قبل أسابيع، دقّت الحكومة أجراس الخطر، معلنة أن الصيف الحالي سيكون أكثر صعوبة من الناحية المائية على الأردنيين، من الصيف الماضي.

التصريحات جاءت على لسان وزير المياه محمد النجار، الذي قال بأن الصيف الحالي سيكون صعبا مائيا، لأسباب كثيرة ساقها.

تصريحات الوزير أثارت الخوف والرعب في قلوب الأردنيين، سيما أن الوزير أعلن صراحة عن عدم قدرة الحكومة توفير المياه بالكميات المطلوبة، وأنها ستشهد انقطاعات مفاجئة.

لم يقف الوزير، هنا في التصريحات، قبل يومين، خرج مجددا، ليتحدث عن مشكلة المياه، ويحوّل المخاوف إلى تحذيرات.

التحذيرات هي الأخرى، حوّلها الوزير، إلى دروس وعِبر، ثم خرج باستنتاج، مفاده "لا اعتقد أن هنالك أحد سيموت من العطش بأي شكل من الأشكال ولكن هنالك مجموعة من الناس سيعانون".

وفي هذا السياق، وتعليقا على تصريحات النجار، قال وزير المياه الأسبق محمد الشطناوي، إن مشكلة المياه في الأردن إدارية بالمقام الأول.

وأضاف لـ "أخبار حياة"، اليوم الخميس، أنه ورغم قلة الموارد المائية إلا أن ملف المياه يعاني من مشاكل إدارية كبيرة، فاقمت الأمور سوءا.

وجدد التأكيد على أنه لن يموت أحدا من العطش، رغم التحذيرات الكثيرة من نقص المياه في الأردن، قائلا: "المشكلة ليست بتلك السوء التي يتم تصوريها".

وأوضح بأن الأردن قادر على التعامل مع مشكلة نقص المياه، إذا ما تم إدارتها بطريقة صحيّة.


ابقَ على تواصل

مقالات مختارة